جــديد المواقـع


جــديد المواقـع

جوجل تطلق خدمة للبريد الإلكتروني

يعتزم موقع جوجل الذي يعد أشهر محركات البحث في العالم تقديم خدمة بريد إلكتروني تحمل اسم "جي ميل" في محاولة لمنافسة خدمة البريد الإلكتروني الذي يقدمه موقعا ياهوو و إم إس إن
وتعهد جوجل بتقديم خدمة بريد إلكتروني قادرة على حماية صندوق بريد المشترك من الرسائل غير المرغوب فيها بل ومسح أي رسائل غير مرغوب فيها دون إزعاج المشترك. كما يمكن للمشترك في بريد "جي ميل" ترتيب الرسائل الإلكترونية حسب موضوعها
ومازالت الخدمة الجديدة قيد التجربة ولم تتح بعد للجمهور، لكنها ستطرح مجانا على موقع

www.gmail.com

ويقدم البريد الإلكتروني الجديد سعة تخزينية قدرها جيجابايت، وهو سعة تخزينية تفوق بعشرات المرات تلك التي تقدمها خدمات البريد الإلكتروني المجانية الأخرى
وأكد القائمون على موقع جوجل أن السعة التخزينية للبريد الإلكتروني "جي ميل" تعادل مساحة 500 ألف صفحة على شبكة الإنترنت
شكاوى
وطرح لاري بايج، أحد مؤسسي موقع جوجل، فكرة تقديم خدمة بريد إلكتروني جديد بعد أن تلقى عدة شكاوى من إحدى مستخدمات الموقع. وقالت المستخدمة إنها تقضي الكثير من الوقت في ترتيب الرسائل أو العثور على الرسائل الهامة أو مسح الرسائل حتى لا تتعدى السعة التخزينية لصناديق البريد الإلكترونية وتساءلت المستخدمة أما من سبيل لحل هذه المشكلة؟
ويعد "جي ميل" شكلا جديدا من البريد الإلكتروني يستخدم تقنية البحث ويعمل على ترتيب الرسائل الإلكترونية وعرضها حسب الموضوع
يذكر أن جوجل تحتل الصدارة في سوق محركات البحث على شبكة الإنترنت بالرغم من أن نصيبها من هذه السوق قد تراجع في الشهر الماضي بعد أن توقف موقع ياهوو عن استخدام تقنية جوجل في تشغيل خدمة البحث التي يقدمها ياهوو
ويستخدم ياهوو في الوقت الراهن محركات البحث الخاصة به التي قام بتطويرها بعد شراء شركات "إنكتومي" و"أوفرتشر" و"ألتافيستا" المتخصصة في تطوير تقنيات البحث
كما يتضمن "جي ميل" فلتر لحجب الرسائل غير المرغوب فيها وإرسال معلومات عنها لفريق العمل القائم على التصدي لهذا النوع من الرسائل
الدخول لسوق المال
يذكر أن ياهوو وهوتميل يقدمان أيضا خدمة لحجب الرسائل غير المرغوب فيها، إلا أن العديد من المستخدمين يشكون من أن تلك الرسائل مازالت تغرق صناديق بريدهم. كما تعد الفيروسات التي توجد في الملفات المرفقة بالرسائل الإلكترونية المجهولة خطرا يهدد أجهزة الكمبيوتر
ومن المتوقع أن تطرح أسهم لشركة جوجل في أسواق المال في أواخر هذا العام وهو ما قد يجعل قيمة الشركة تصل إلى 25 مليار دولار
وأعلنت الشركة أنها أضافت إلى محرك البحث الخاص بها ستة مليارات مدخل جديد بما فيها أربعة مليارات صفحة إلكترونية. وكما تسعى الشركة لتوسيع قاعدة بيانات الصور بمحرك البحث
وحقق محرك البحث جوجل شهرة واسعة ولاقى إقبال كبير في جميع أنحاء العالم منذ إنشائه في عام 1998 بواسطة لاري بايج وسيرجي برين


abdelilah-workgroup.01.ma © 2017.Free Web Site